بيت الله


انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

بيت الله
بيت الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» قراءة فى مقال10 من أبرز أسرار الدماغ البشري
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 5:23 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى فرض العقيقة عند السبوع
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 5:05 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى عدد المذبوح فى العقيقة
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 5:04 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الولد يذبح له شاتين والبنت شاة فى السبوع
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 5:03 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الولد يذبح له شاتين والبنت شاة فى السبوع
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 4:49 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى كلام العصافير عن قتلها لغير منفعة
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 4:48 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى جوع النبى (ص)وأهله حتى موته
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 4:47 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى سبب الزيارة التذكير بالآخرة
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 4:46 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تخصيص بعض المسلمين بأحكام معينة
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 4:44 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى إباحة ذبح الأفراس
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1أمس في 4:43 am من طرف Admin

» نظرات فى مقال هل يتباطأ الزمن خلال الأزمات؟
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 5:22 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الرخصة لفرد واحد
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 4:51 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى عدد أضحية النبى(ص)
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 4:51 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الذبح فى مكان الصلاة خارج الحج
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 4:50 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى التفرقة بين الذكر والأنثى من الأنعام فى الأضحية
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 4:49 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى من أراد التضحية عليه ألا يقص أظافره أو يقص أو يحلق شعره
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 4:48 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تنازع على والعباس فى ميراث النبى(ص)
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 4:47 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى وجود سهم الصفى للرسول(ص)
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 4:46 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الرسول(ص) كان له خمس الخمس
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 4:45 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى سهم الرسول(ص) للرسول(ص) وذوى قرباه خاصة
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الأربعاء فبراير 28, 2024 4:44 am من طرف Admin

» نظرات فى مقال هل تلقى إنسان نياندرتال طلق ناري من مسافر في الزمن؟
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 5:28 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى النبى (ص)لا يورث
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 4:49 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى ذوى القربى تطلق على العائلة قصيها وقريبها
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 4:48 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى توزيع سهم على من لم يحضر الجهاد
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 4:47 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى إباحة رهان الخيل
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 4:46 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى شبع الفرس وريه وبوله وروثه حسنات
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 4:44 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى إسرار النبى(ص) فى الصلاة
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 4:44 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى اللهو المباح هو الرمى بالقوس وتأديب الفرس وملاعبة الأهل
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 4:43 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الخيل معقود في نواصيها الخير
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 4:41 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى سبب الشؤم أو اليمن هو الدار والمرأة والفرس
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 27, 2024 4:40 am من طرف Admin

» رفع الأعمال في شهر شعبان
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 5:15 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى كراهية الشكال فى الخيل
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 4:35 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى أحب الأسماء لله عبد الله وعبد الرحمن
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 4:33 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى آذان الفرس العربى عند كل فجر
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 4:32 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الآية من يعمل مثقال ذرة خيره يرى نزلت فى الحمير
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 4:31 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى العلم بالغيب وهو قتال أصحابه لبعضهم البعض وموته قبلهم
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 4:30 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الأخذ من حسنات الغير
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 4:29 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى ثواب الناقة 700 ناقة
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 4:28 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى كتابة النفقة بسبعمائة ضعف فقط
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 4:27 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الكلام فى المساجد
هارون (ص) فى القرآن Icon_minitime1الإثنين فبراير 26, 2024 4:23 am من طرف Admin

مارس 2024
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
    123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031

اليومية اليومية

دخول

لقد نسيت كلمة السر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


Bookmark & Share
Bookmark & Share
Bookmark & Share

هارون (ص) فى القرآن

اذهب الى الأسفل

هارون (ص) فى القرآن Empty هارون (ص) فى القرآن

مُساهمة من طرف Admin السبت يونيو 18, 2022 6:20 am

هارون(ص)
هارون من ذرية إبراهيم
الأنعام"ووهبنا له إسحاق ويعقوب وكلا هدينا ونوحا هدينا من قبل ومن ذريته داود وسليمان وأيوب ويوسف وموسى وهارون وكذلك نجزى المحسنين وزكريا ويحيى وعيسى وإلياس كل من الصالحين وإسماعيل واليسع ويونس ولوطا كلا فضلنا على العالمين "المعنى وأعطينا لإبراهيم (ص)إسحاق(ص)ويعقوب(ص)وكلا اخترنا ونوحا اخترنا من قبل ومن شيعته داود(ص)وسليمان(ص)وأيوب(ص)ويوسف(ص)وموسى (ص)وهارون(ص)وهكذا نثيب الصالحين وزكريا (ص)ويحيى(ص)وعيسى(ص)وإلياس(ص)كل من المحسنين وإسماعيل (ص)واليسع(ص)ويونس(ص)ولوطا(ص)كلا اخترنا من الناس ،يبين الله لنبيه(ص)أنه وهب والمراد أعطى لإبراهيم (ص)ولده إسحاق(ص)وولد إسحاق(ص)يعقوب(ص) وكلا هدى والمراد وكلاهما اختاره الله لإنزال الوحى عليه وأما نوح(ص)فقد هداه من قبل والمراد فقد اختاره لإنزال الوحى عليه من قبل وجود إبراهيم (ص)فى الدنيا ومن ذرية وهى شيعة أى متبعى دين إبراهيم (ص)داود(ص)وسليمان(ص)وأيوب(ص)ويوسف(ص)وموسى (ص)وهارون(ص)وكذلك أى بنفس الطريقة وهى الهدى أى اختيارهم لإنزال الوحى عليهم يجزى المحسنين وهم المتقين
طلب موسى ارسال هارون
طه قال رب اشرح لى صدرى ويسر لى أمرى واحلل عقدة من لسانى يفقهوا قولى واجعل لى وزيرا من أهلى هارون أخى اشدد به أزرى وأشركه فى أمرى كى نسبحك كثيرا ونذكرك كثيرا إنك كنت بنا بصيرا "المعنى قال إلهى نور لى قلبى وسهل لى شأنى وأزل مرض من فمى يفهموا حديثى وعين لى وكيلا من أسرتى هارون (ص)أخى قوى به عزمى وقاسمه فى شأنى كى نطيعك دوما أى نتبعك دوما إنك كنت بنا عليما ،يبين الله لنبيه(ص)أن موسى (ص)دعا الله فقال :رب أى خالقى :اشرح لى صدرى أى نور لى قلبى والمراد افرح نفسى يالإسلام وكرر ذلك بقوله ويسر لى أمرى أى سهل لى شأنى والمراد وأصلح لى نفسى ،وقال واحلل عقدة من لسانى أى وافكك ربطة فى فمى يفقهوا قولى أى يفهموا حديثى ،وهذا يعنى أن لسانه كان فيه عقدة أى مرض يمنعه من الحديث السليم وهو يطلب إزالته حتى يفهم الناس حديثه الداعى إلى الإسلام ،وقال واجعل لى وزيرا من أهلى أى وعين لى مساعدا من أسرتى هارون (ص)أخى ،وهذا يعنى أنه يشترط فى الوزير أن يكون من أسرته وأن يكون تحديدا هارون (ص)أخيه وقد بين موسى (ص)سبب اشتراطه ذلك وهو اشدد به أزرى أى قوى به شأنى والمراد أن يقوى به نفس موسى (ص)على أمر الدعوة ،وأشركه فى أمرى أى وقاسمه فى شأنى وهو تفسير شد الأزر والمراد أن يقاسمه فى أمر الدعوة فيصبح رسولا مثله ومن هنا نفهم أن موسى طلب الوزير ليشاركه فى الرسولية وبين موسى (ص)سبب طلبه لكل تلك الطلبات فقال كى نسبحك كثيرا أى كى نذكرك كثيرا والمراد كى نطيعك دوما أى كى نتبع حكمك بإستمرار وبين موسى (ص)لله أنه كان بهم بصيرا أى عليما للذى يحتاجونه .
القصص"قال رب إنى قتلت منهم نفسا فأخاف أن يقتلون وأخى هارون هو أفصح منى لسانا فأرسله ردءا يصدقنى إنى أخاف أن يكذبون "المعنى قال إلهى إنى ذبحت منهم إنسانا فأخشى أن يذبحون وأخى هارون(ص)هو أبين منى كلاما فإبعثه معى وزيرا يساعدنى إنى أخشى أن يكفروا بى،يبين الله لنبيه (ص)أن موسى (ص)قال لله :رب أى خالقى إنى قتلت منهم نفسا فأخاف أن يقتلون والمراد إنى ذبحت منهم إنسانا فأخشى أن يذبحون مقابله وهذا تعبير عن خوفه من انتقام القوم وهو شىء طبيعى ،وأخى هارون (ص)هو أفصح منى لسانا والمراد هو أحسن منى حديثا فأرسله معى ردءا يصدقنى أى فإبعثه معى شريكا يقوينى ،وهذا يعنى أنه يبين لله عيبه وهو أنه لا يحسن الكلام لوجود عقدة فى لسانه ومن ثم فهو يريد متحدث أفضل منه حديثا وهو أخاه هارون(ص)وهذا المتحدث يكون ردء أى شريك له فى الأمر يصدقه أى يساعده على أداء المهمة ،إنى أخاف أن يكذبون والمراد إنى أخشى أن يكفروا بحديثى وهذا تعبير عن خوفه من تكذيب القوم له مع وجود الأدلة على صدقه معه
الشعراء"قال رب إنى أخاف أن يكذبون ويضيق صدرى ولا ينطلق لسانى فأرسل إلى هارون ولهم على ذنب فأخاف أن يقتلون "المعنى قال إلهى إنى أخشى أن يكفروا بى ويحزن قلبى ولا ينطق لسانى فابعث معى هارون (ص)ولهم على جرم فأخشى أن يذبحون،يبين الله لنبيه (ص)أن موسى (ص)قال لله :رب أى إلهى :إنى أخاف أن يكذبون أى إنى أخشى أن يكفروا بى وهذا يعنى أن موسى (ص)يخشى من تكذيب الكفار له،وقال ويضيق صدرى ولا ينطلق لسانى أى وتحزن نفسى ولا ينطق فمى،وهذا يعنى أن موسى (ص)يخاف أن تغتم نفسه ولا يستطيع لسانه أن يبين الكلام،وقال فأرسل إلى أى فابعث معى هارون (ص)والمراد اجعله وزيرا لى ،وقال ولهم على ذنب فأخاف أن يقتلون والمراد ولهم عندى حق فأخشى أن يذبحون ،وهذا يعنى أن موسى (ص)علم أن لقوم فرعون ذنب عليه أى حق عليه هو عقابه على قتله لأحدهم ويخشى من أن يطبقوا العقاب عليه فيقتلوه مقابل قتله لأحدهم .
جعل هارون وزيرا رسولا
الفرقان ولقد أتينا موسى الكتاب وجعلنا معه أخاه هارون وزيرا فقلنا اذهبا إلى القوم الذين كذبوا بآياتنا فدمرناهم تدميرا "المعنى ولقد أوحينا لموسى (ص)التوراة وعينا معه أخاه هارون (ص) شريكا فقلنا ارحلا إلى الناس الذين كفروا بأحكامنا فأغرقناه إغراقا ،يبين الله أنه أتى موسى (ص)الكتاب والمراد أنه أعطى موسى (ص)الفرقان وهو التوراة مصداق لقوله بسورة الأنبياء "ولقد أتينا موسى وهارون الفرقان "وجعل معه أخاه هارون وزيرا والمراد وأرسل له أخاه هارون (ص)شريكا فى الرسالة
مريم"واذكر فى الكتاب موسى إنه كان مخلصا وكان رسولا نبيا وناديناه من جانب الطور الأيمن وقربناه نجيا ووهبنا له من رحمتنا أخاه هارون نبيا "المعنى وتحدث فى الوحى عن موسى (ص)إنه كان موحدا وكان مبعوثا رسولا ودعيناه من جانب الجبل الأيمن وجعلناه كليما وأعطينا له من نفعنا أخاه هارون (ص)رسولا ،يطلب الله من نبيه(ص)أن يذكر فى الكتاب والمراد أن يقص فى القرآن قصة موسى (ص)وهى أنه كان مخلصا أى موحدا أى مطيعا لله وحده وكان رسولا نبيا أى مبعوثا مختارا من الله لأداء رسالة الله إلى الناس ويبين لنا أنه نادى أى حدث موسى (ص)من جانب الطور الأيمن والمراد من ناحية جبل الطور اليمين وفسر هذا بأنه قربه نجيا أى جعله كليما والمراد تكلم معه وتكلم الله معه هو الوحى مصداق لقوله بسورة طه"وأنا اخترتك فاستمع لما يوحى "ووهب أى وأعطى لموسى (ص)من رحمته وهى نفعه أى نعمه التالى أخاه هارون (ص)نبيا أى أن من نعم الله على موسى (ص)أنه جعل هارون (ص)أخاه رسولا مثله .
على من بعث هارون ؟
يونس "ثم بعثنا من بعدهم موسى وهارون إلى فرعون وملائه بآياتنا فاستكبروا وكانوا قوما مجرمين فلما جاءهم الحق من عندنا قالوا إن هذا لسحر مبين "المعنى ثم أرسلنا من بعد وفاتهم موسى (ص)وهارون(ص) إلى فرعون وشعبه بعلاماتنا فكفروا وكانوا ناسا كافرين فلما أتاهم العدل من لدينا قالوا إن هذا خداع عظيم ،يبين الله لنبيه (ص) أنه بعث من بعدهم والمراد أرسل من بعد وفاة الرسل(ص)موسى (ص)وهارون(ص)بآياتنا وهى السلطان المبين أى المعجزات والوحى إلى فرعون وملائه وهم قومه وفى هذا قال بسورة المؤمنون"ثم أرسلنا موسى وأخاه هارون بآياتنا وسلطان مبين"فكانت النتيجة أن استكبروا أى كفروا بآيات الله وفسر هذا بأنهم كانوا قوما مجرمين أى ناسا كافرين
بما بعث هارون
المؤمنون"ثم أرسلنا موسى وأخاه هارون بآياتنا وسلطان مبين إلى فرعون وملائه فاستكبروا وكانوا قوما عالين قالوا أنؤمن لبشرين مثلنا وقومهما لنا عابدون فكذبوهما فكانوا من المهلكين "المعنى ثم بعثنا موسى (ص)وأخاه هارون(ص)بعلاماتنا أى برهان عظيم إلى فرعون وقومه فاستعظموا أى كانوا ناسا ظالمين فقالوا أنصدق لإنسانين شبهنا وشعبهما لنا مطيعون فكفروا بهما فكانوا من المعذبين ،يبين الله للنبى(ص) أنه أرسل أى بعث كل من موسى (ص)وهارون (ص)أخاه إلى فرعون وملائه وهم قومه بآيات الله وهى علامات الله وفسرها بأنها سلطان مبين أى دليل عظيم أى برهان كبير
ماذا أعطى الله لهارون؟
الأنبياء"ولقد أتينا موسى وهارون الفرقان وضياء وذكرا للمتقين الذين يخشون ربهم بالغيب وهم من الساعة مشفقون "المعنى ولقد أوحينا لموسى (ص)وهارون (ص)الفاصل أى نور أى حكم للمطيعين الذين يخافون إلههم بالخفاء وهم من العذاب خائفون ،يبين الله لنا أنه أتى أى أوحى لموسى (ص)وهارون (ص)الفرقان أى التوراة وهو حكم الله أى  الكتاب مصداق لقوله بسورة الإسراء"وأتينا موسى الكتاب" أى الضياء وهو نور الله أى ذكر أى قضاء أى حكم للمتقين وهم المطيعين لوحى الله
خلافة هارون لموسى
طه"وواعدنا موسى ثلاثين ليلة وأتممناها بعشر فتم ميقات ربه أربعين ليلة وقال موسى لأخيه هارون اخلفنى فى قومى وأصلح ولا تتبع سبيل المفسدين" المعنى وواقتنا موسى(ص)ثلاثين يوما وأكملناها بعشر فتم ميعاد إلهه أربعين يوما وقال موسى(ص)لأخيه هارون(ص) اتلونى فى أهلى واعدل أى لا تطع دين الكافرين،يبين الله لنا أنه واعد موسى(ص)والمراد وقت لموسى(ص)ثلاثين ليلة فى الجبل وأتمها أى وأكملها بعشر ليال فتم ميقات ربه والمراد فكمل بهم مدة إلهه أربعين ليلة لغرض أراده الله وقال لموسى(ص)قبل ذهابه للميعاد لأخيه هارون(ص):اخلفنى فى قومى والمراد اتلونى فى حكم شعبى وأصلح والمراد تولى الحكم واعدل فى الحكم ولا تتبع سبيل المفسدين أى لا تطع دين الكافرين أى لا تطع أهواء الذين لا يعلمون مصداق لقوله بسورة الجاثية"ولا تتبع أهواء الذين لا يعلمون"وهذا يعنى أن يحكم بشرع الله ولا يحكم بشرع غيره.
طه"ولقد قال لهم هارون من قبل إنما فتنتم به وإن ربكم الرحمن فاتبعونى وأطيعوا أمرى "المعنى ولقد وعظهم هارون (ص)من قبل :يا شعبى إنما ابتليتم به وإن إلهكم النافع فأطيعونى أى اتبعوا قولى ،يبين الله لنبيه(ص)أن هارون (ص)قال أى نصح القوم عند عبادتهم العجل فقال :يا قوم أى يا شعبى إنما فتنتم به أى إنما ابتليتم أى ضللتم بالعجل وإن ربكم الرحمن والمراد وإن خالقكم النافع فاتبعونى أى أطيعونى أى أطيعوا أمرى أى اتبعوا حكمى ،وهذا يعنى أنه بين لهم أن عبادتهم للعجل كفر وأن معبودهم الحق هو الله وأن الواجب عليهم هو طاعة هارون (ص)وهو اتباع قوله
طه"قال يا هارون ما منعك إذ رأيتهم ضلوا ألا تتبعن أفعصيت أمرى قال يابن أم لا تأخذ بلحيتى ولا برأسى إنى خشيت أن تقول فرقت بين بنى إسرائيل ولم ترقب قولى "المعنى قال يا هارون (ص)ما حملك حين علمتهم كفروا ألا تطيعنى أفخالفت قولى قال يا ولد أمى لا تمسك بذقنى ولا بشعرى إنى خفت أن تقول باعدت بين أولاد يعقوب (ص)ولم تنتظر أمرى ،يبين الله لنبيه(ص)أن موسى (ص)قال لهارون (ص)ما منعك إذ رأيتهم ضلوا ألا تتبعن أى ما حملك حين عرفتهم عصوا الحق ألا تطيعنى ؟أفعصيت أمرى أى هل خالفت قولى ؟وهذا السؤال يبين لنا أن موسى (ص)أوصى هارون (ص)فى حالة كفر بعض أو كل القوم أن يفعل فعل محدد ولم يفعله هارون (ص)عند كفرهم فسأله هل قصدت بذلك مخالفة حكمى ؟فرد هارون (ص)عليه فقال يابن أم والمراد يا ولد والدتى :لا تأخذ بلحيتى ولا برأسى والمراد لا تجذبنى من شعر ذقنى أو شعر دماغى وهذا يعنى أن موسى (ص)جذب هارون (ص)من شعر ذقنه ودماغه وقال له :إنى خشيت أن تقول أى إنى خفت أن تقول فرقت بنى إسرائيل أى باعدت بين أولاد يعقوب ولم ترقب قولى أى ولم تنتظر حكمى وهذا يعنى أن هارون (ص)عمل على إبقاء وحدة القوم خوفا من أن يلومه موسى (ص)على تفريقهم إلى فريقين متعاديين.
ايمان السحرة بموسى وهارون
طه"فألقى السحرة سجدا قالوا أمنا برب موسى وهارون"المعنى فأعلن المكرة مسلمين قالوا صدقنا بإله هارون (ص)وموسى (ص)، يبين الله لنبيه (ص)أن السحرة وهم المكرة ألقوا سجدا أى أعلنوا إيمانهم وهو إسلامهم فقالوا :أمنا برب أى صدقنا بإله موسى (ص)وهارون (ص).
الأعراف"فغلبوا هنالك وانقلبوا صاغرين وألقى السحرة ساجدين قالوا أمنا برب العالمين رب موسى وهارون"المعنى فانهزموا عند ذلك وعادوا أذلاء وأصبح المخادعون مؤمنين قالوا صدقنا بإله الكل إله موسى(ص)وهارون(ص)،يبين الله لنبيه(ص)أن القوم غلبوا أى انهزموا هنالك أى فى ذلك المكان وانقلبوا صاغرين والمراد وعادوا خائبين وألقى  السحرة ساجدين والمراد وأصبح المخادعون مؤمنين بالله اعترافا أن هذا لا يمكن أن يكون سحرا وقالوا :أمنا برب العالمين أى صدقنا بحكم خالق الجميع رب أى خالق موسى (ص)وهارون(ص) وبهذا يكون السحرة من أوائل من أمنوا بموسى (ص)من قوم فرعون .
من الله على موسى وهارون
الصافات"ولقد مننا على موسى وهارون ونجيناهما وقومهما من الكرب العظيم ونصرناهما فكانوا هم الغالبين وأتيناهما الكتاب المستبين وهديناهما الصراط المستقيم وتركنا عليهما فى الأخرين سلام على موسى وهارون إنا كذلك نجزى المحسنين إنهما من عبادنا المؤمنين "المعنى ولقد أنعمنا على موسى (ص)وهارون (ص)وأنقذناهما وشعبهما من العذاب المهين أى أنجيناهما فكانوا هم المنتصرين وأوحينا لهما الحكم المضىء أى أرشدناهما الدين العادل وذكرناهما فى الباقين خير على موسى (ص)وهارون (ص)إنا هكذا نثيب المصلحين إنهما من خلقنا المصدقين ،يبين الله لنبيه (ص)أنه من أى أنعم على كل من موسى (ص)وهارون (ص)بنعمه وأنجاهما وقومهما من الكرب العظيم والمراد وأنقذهما وشعبهما من العذاب المهين مصداق لقوله بسورة الدخان"ولقد نجينا بنى إسرائيل من العذاب المهين "وفسر هذا بأنه نصرهم أى أيدهم على عدوهم فكانوا هم الغالبين أى المنتصرين وهم ورثة الملك ويبين له أنه أتاهما الكتاب المستبين والمراد أنه أعطاهما الفرقان العظيم وهو التوراة مصداق لقوله بسورة الأنبياء"ولقد أتينا موسى وهارون الفرقان"وفسر هذا بأنه هداهم الصراط المستقيم أى علمهما الدين العادل وهو الإسلام ويبين له أنه ترك عليهما فى الأخرين والمراد ذكرهما فى الوحى المنزل على القادمين من بعدهم وهذا الذكر سلام لهما أى خير والمراد ذكرا بالثناء عليهما وكذلك أى بتلك الطريقة وهى المن والنصر والإرشاد والذكر يجزى الله المحسنين أى يثيب الرب المصلحين وهم المسلمين والسبب أنهما من عباده المؤمنين أى أنهما من خلقه المصدقين وهم المخلصين مصداق لقوله بسورة يوسف "إنه من عبادنا المخلصين "وهم المسلمين .
الوحى لهارون
النساء"إنا أوحينا إليك كما أوحينا إلى نوح والنبيين من بعده وأوحينا إلى إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وعيسى وأيوب ويونس وهارون وسليمان وأتينا داود زبورا"يفسر الجزء الأخير قوله تعالى بسورة النمل"ولقد أتينا داود وسليمان علما"فزبورا تعنى علما والمعنى إنا ألقينا لك حكما كما ألقينا حكما إلى نوح والرسل من بعد وفاته وألقينا حكما إلى إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأولاد وعيسى وأيوب ويونس وهارون وسليمان عليهم الصلاة والسلام وألقينا لداود (ص) حكما ،يبين الله لنبيه(ص)أنه أوحى له والمراد ألقى له حكما مثل ما أوحى أى ما ألقى حكما لنوح والنبيين وهم الرسل(ص)من بعد وفاته وأوحى أى ألقى حكما إلى إبراهيم وإسماعيل وإسحاق ويعقوب والأسباط وهم أولاد يعقوب وعيسى وأيوب ويونس وهارون وسليمان عليهم الصلاة والسلام وأتى أى ألقى لداود(ص)زبورا أى حكما والمراد كتاب يحكم به بين الناس .
بقية آل هارون وموسى
البقرة"وقال لهم نبيهم إن آية ملكه أن يأتيكم التابوت فيه سكينة من ربكم وبقية مما ترك آل موسى وآل هارون تحمله الملائكة إن فى ذلك لآية لكم إن كنتم مؤمنين" يفسره قوله تعالى بسورة التوبة"فأنزل الله سكينته عليه "فالسكينة هى الوحى المنزل ويفسره قوله بسورة هود"إن فى ذلك لآية لمن خاف عذاب الآخرة"فالمؤمنين هم الذين يخافون عذاب الآخرة والمعنى وقال لهم رسولهم(ص)إن علامة حكمه أن يجيئكم الصندوق فيه وحى من خالقكم و بعض من الذى خلف آل موسى(ص)وآل هارون(ص) ترفعه الملائكة إن فى ذلك لعلامة لكم إن كنتم مصدقين بوحى الله،يبين الله لرسوله(ص)أن نبى القوم (ص)قال لهم إن آية ملك طالوت(ص)والمراد إن علامة بداية حكم طالوت(ص)هى أن يأتيكم التابوت أى أن يجيئكم الصندوق وهو صندوق كانت به التوراة المنزلة فيه سكينة من ربكم أى وحى من إلهكم هو التوراة وبقية مما ترك آل موسى(ص)وآل هارون(ص)والمراد وبعض من الذى ترك أهل موسى(ص) وأهل هارون (ص) وهذا التابوت تحمله الملائكة والمراد ترفعه الملائكة على أيديها وهذه آية أى معجزة تدل على وجوب الاستسلام لأمر الله بتولية طالوت(ص)ملكا إن كنتم مؤمنين أى مصدقين بحكم الله .
أخت هارون
مريم"فأتت به قومها تحمله قالوا يا مريم لقد جئت شيئا فريا يا أخت مريم ما كان أبوك امرأ سوء وما كانت أمك بغيا "بين الله لنا أن مريم (ص)بعد أن ولدت عيسى (ص)أقامت به مدة فى المكان القصى ثم أتت به قومها تحمله والمراد ثم جاءت به إلى أهلها تحضنه فلما شاهدوا ذلك ذهبت أنفسهم إلى أن مريم (ص)قد زنت فى فترة غيابها فقالوا لها :يا مريم لقد جئت شيئا فريا أى "لقد جئت شيئا نكرا"كما قال بسورة الإسراء  والمراد لقد ارتكبت فعلا سيئا ثم قالوا يا أخت هارون وكان لها أخ يسمى هارون :ما كان أبوك امرأ سوء والمراد ما كان والدك إنسانا كافرا وما كانت أمك بغيا أى وما كنت والدتك كافرة وهذا القول يعنى أنهم يقولون لها كيف تزنين وأباك وأمك مسلمين لم يفعلا الزنى
.
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 95143
تاريخ التسجيل : 11/07/2009
العمر : 55
الموقع : مكة

https://betalla.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى