بيت الله


انضم إلى المنتدى ، فالأمر سريع وسهل

بيت الله
بيت الله
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» صَخرة القُدس
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 5:11 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى المدينة حرم
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 4:42 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى إبراهيم(ص) حرم مكة
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 4:41 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الملائكة موجودة فى أرض المدينة لمنع الطاعون والدجال
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 4:40 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى من أراد أهل المدينة بسوء أذابه الله
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 4:39 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الترغيب الشديد والمتكرر فى سكنى المدينة
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 4:38 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى المدينة تنفى كيرها وخبثها
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 4:37 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى دخول الدجال مكة والمدينة
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 4:36 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى عدم وراثة المسلم للكافر والضد
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 4:35 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى لرجل أصبح عاريا من ثوبه
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1أمس في 4:33 am من طرف Admin

» تحويل القبلة
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 5:26 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى جسم الرسول(ص) كان عاريا ظهره وجنبه وإبطه فى الحج
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 4:57 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى زوجة النبى (ص)الحائض فى الحج
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 4:56 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى وجود عمرة فى رمضان
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 4:54 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى أفضلية صلاة الليل على النهار
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 4:54 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى قصر الصلاة فى السفر لبلاد المسلمين
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 4:50 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تعرى الرسول(ًص) حتى ظهرت ساقيه فى الحج
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 4:49 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى القسم والحصار كان على بنى هاشم وبنى المطلب
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 4:48 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى حكم الحيض فى الحج
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 4:48 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى إرادة الرسول(ص) جماع زوجته يوم النحر
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الثلاثاء فبراير 20, 2024 4:46 am من طرف Admin

» حكم السيارات الكهربية
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 7:46 pm من طرف Admin

» الرد على مقال ما هو المعنى الحقيقي للسارق والسارقة في القرآن العظيم
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 5:32 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى الخريطة الزمنية لرمى الرعاء
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 5:00 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى وقت طواف النبى(ص)
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 4:58 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى أ اختصاص بنى عبد المطلب بسقاية الناس
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 4:57 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الذبح قبل الحلق
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 4:56 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الذبح فى الحديبية
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 4:54 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى البقرة عن كم
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 4:53 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى عدم الدعاء للمقصرين
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 4:52 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى صوم ثلاثة أيام كفارة الحلق
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 4:51 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى الأمر بقسمة الشعر بين الناس
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الإثنين فبراير 19, 2024 4:50 am من طرف Admin

» قراءة لكتاب هاروت وماروت
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الأحد فبراير 18, 2024 5:31 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى وضع النبى(ص) دم عمه الحارث
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الأحد فبراير 18, 2024 4:49 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى حوض واحد للنبى(ص)فى الجنة
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الأحد فبراير 18, 2024 4:48 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى أعظم الأيام عند الله يوم النحر
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الأحد فبراير 18, 2024 4:47 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فيما ركب النبى فى الخطبة
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الأحد فبراير 18, 2024 4:46 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى إباحة جماع النساء بعد رمى الجمار
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الأحد فبراير 18, 2024 4:45 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى رفع اليدين فى الدعاء عند الرمى
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الأحد فبراير 18, 2024 4:43 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى المقال عند الرمى
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الأحد فبراير 18, 2024 4:42 am من طرف Admin

» من أخطاء كتاب سنن النسائى الكبرى تناقض فى عدد حصى الرمى
إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Icon_minitime1الأحد فبراير 18, 2024 4:41 am من طرف Admin

فبراير 2024
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
26272829   

اليومية اليومية

دخول

لقد نسيت كلمة السر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


Bookmark & Share
Bookmark & Share
Bookmark & Share

إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27

اذهب الى الأسفل

إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27 Empty إجابة تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27

مُساهمة من طرف Admin الإثنين مايو 25, 2020 12:54 pm

تساؤلات من القرآن لأهل القرآن – 27

والسؤال اليوم عما جاء فى القرآن بشأن كلمة ( طائفة), وهى كلمة تستعمل عادة بصيغة المؤنث, فنقول جاءت طائفة من الرجال او من النساء, وفى كلتا الحالتين تعامل كلمة ( طائفة ) بضمير المؤنث. غير اننا نجد فى القرآن انه تعامل مع هذه الكلمة بالذات أحيانا بضمير المذكر وأحيانا أخرى بضمير المؤنث, والأمثلة على ذلك هى:
بضمير المؤنث
ودت طائفة من اهل الكتاب لو يضلونكم . آل عمران 69
وقالت طائفة من اهل الكتاب امنوا بالذي انزل على الذين امنوا . آل عمران 72
واذا كنت فيهم فاقمت لهم الصلاة فلتقم طائفة منهم معك . النساء 102
ثم بضمير المذكر
وان كان طائفة منكم امنوا بالذي ارسلت به . الأعراف 87
وما كان المؤمنون لينفروا كافة فلولا نفر من كل فرقة منهم طائفة .التوبة 122
الزانية والزاني فاجلدوا كل واحد منهما مائة جلدة ولا تاخذكم بهما رافة في دين الله ان كنتم تؤمنون بالله واليوم الاخر وليشهد عذابهما طائفة من المؤمنين . النور 2
الإجابة لا يوجد سبب وإنما أمر عادى وليست كلمة طائفة وحدها هى التى تستخدم الأفعال معها مذكر ومؤنث فليست الكلمة المستعملة مذكر ومؤنث معا وإنما الأفعال التى تسبقها هى المذكرة والمؤنثة ومن أمثلة هذا كلمة أمة فهى تأتى مع الفعل الدال على المؤنث كما فى قوله تعالى " وهمت كل أمة برسولها " وهو هنا همت ومع الفعل الدال على المذكر كما فى قوله " أمة يدعون إلى الخير " وهو هنا يدعون
2 – السيد زاهى حواس الأمين العام لمجلس الأثار المصرية يعتبر من الشخصيات العالمية التى تتمتع بإحترام كامل فيما يتعلق بالتاريخ المصرى الفرعونى القديم, واى شيئ يقوله بهذا الشأن, له مصداقية كبيرة, فيقال عما يقول – اى كلامه - كما نقول فى أمريكا ( يؤخذ الى البنك ) بمعنى انه من الصعب ان تجادله فيما يقول عن الأثار الفرعونيه والتاريخ الفرعونى القديم, ويعتبر خبيرا او متخصصا فى ذلك العلم. السيد زاهى حواس لم يقل مرة واحدة فى حياته ان هناك من الأثار المصرية الفرعونية القديمة ما يشير من قريب او بعيد بأن قصة يوسف عليه السلام حدثت وأشير اليها , فليس هناك ما يشير الي يوسف, او الى الملك الذى كان فى عصره, او الى حضوره الى مصر وتقلده منصب العزيز كما أشار اليه القرآن, او الى حضور أخوته او حلم الملك عن السنوات السبع العجاف..................الخ, ليس هناك رمزا او أثرا او كلمة حفرت بين الملايين من الأثار الموجودة تشير الى ذلك. كما أن السيد حواس لم يذكر ان هناك أى اثر من الأثار يشير الى موسى عليه السلام, او الى الفرعون الذى عاصره , او الى المعجزات التى قدمها سواء أمام الألاف من الجماهير فى يوم الزينة التى حشر الناس فيه ليشاهدوا معجزة موسى عندما تحولت عصاته الى ثعبان يبتلع عصى وحبال السحرة, ليس هناك اى أثر يشير الى المعجزات الأخرى من الرجز الى الضفادع والدم....الخ والذى من المفروض ان شاهدها الشعب المصرى بأجمعه, ليس هناك أى أثر يشير الى خروج جزء من الشعب ممن إتبعوا موسى, او الى هلاك الفرعون وجنوده الذين طاردوه غرقا.........الخ.
كيف يمكن ان تكون هناك أحداث من مثل ما جاء فى القرآن ولا يوجد لها أثر على الإطلاق فى الأثار المصرية القديمة التى تشير الى أحداث اقل أهمية من ذلك بكثير. يقول البعض ان تلك الأحداث لم تحدث فى مصر التى نعرفها اليوم, مصر مبارك لابارك الله فيه, ويصر البعض انها حدثت فى مصر ولكن لا يقدمون إحابة مقنعة او غير مقنعة لعدم وجود اى أثر تاريخى فى الأثار الفرعونية لها, وبالتالى فنحن لا نعرف على وجه التحديد او على وجه التقريب فى اى عصر حدثت تلك الأحداث ولا نعرف اى فرعون كان فرعون موسى.
غير انه من الممكن ان نجد الإجابة على ذلك فى القرآن نفسه, الإجابة على عدم وجود اى أثر لذلك الفرعون والى أحداث عصره او أحداث عصور مما قبله مما يرتبط به, بل فى الحقيقة أن الإجابة من القرآن نفسه , إذ يتحدى الله عز وجل ان نجد اى من تلك الأثار , انظر الى الآيه رقم 137 من سورة الأعراف
وَأَوْرَثْنَا الْقَوْمَ الَّذِينَ كَانُواْ يُسْتَضْعَفُونَ مَشَارِقَ الأَرْضِ وَمَغَارِبَهَا الَّتِي بَارَكْنَا فِيهَا وَتَمَّتْ كَلِمَتُ رَبِّكَ الْحُسْنَى عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ بِمَا صَبَرُواْ وَدَمَّرْنَا مَا كَانَ يَصْنَعُ فِرْعَوْنُ وَقَوْمُهُ وَمَا كَانُواْ يَعْرِشُونَ
وصدق الله العظيم, إذ يقول ودمرنا ما كان يصنع فرعون وقومه وما كانوا يعرشون, فليس فقط ما صنع فرعون , بل ما صنع قومه أيضا من تسجيل او تجليل لفرعون كما كانت عادتهم وكما نلاحظ فى جميع الأعمال الأثرية للفراعنه الأخرين. ولو أننا وجدنا أى أثر يشير الى ذلك الفرعون ويالتالى الى موسى, بمعنى أنه لو وجد شيئ يشير بما لا يدع مجالا للشك , لتساءل كل من كان عن دقة القرآن وعن مصداقيته بما جاء فى تلك الآيه.
لكن السؤال فى الواقع هو هل كان موسى نبيا لبنى إسرائيل فقط , وليس للمصريين, ولماذا, فليس هناك ما يدل عى أنه دعا المصريين الى رسالته, بل إن رسالته مما يبدو فى القرآن كانت ان يأخذ بنى إسرائيل ويهاجر بهم من مصر الى مكان أخر, وليس - على حد معرفتى - هناك نبيا أخر كانت رسالته ان يُهَجر قومه على هذا النطاق, كما اننا نعرف أيضا من القرآن انه لم يكن هناك من المصريين من أمن بموسى سوى السحرة لأسباب خاصة جدا بهم, وكذلك زوجة فرعون, وليس هناك ما يدل على أن إيمانها كان نابعا او كان نتيجة لدعوة موسى, وكذلك الشخص من أل فرعون الذى كان يخفى إيمانه , وليس هناك دليل أيضا على أن إيمانه كان نتيجة لدعوة موسى.
وإن لم يكن موسى رسولا الى المصريين كأمة او قوم, فمن كان رسولا لهم, هل كان يوسف رسولا للمصريين, لم يبدو بشكل واضح فى قصته انه كان يدعو الى رسالة ما مثل موسى او عيسى او محمد, فهل يعرف احد نبيا بعثه الله الى القوم فى مصر , فالقران يشير فى اكثر من موضع الى ان الله يبعث رسولا الى كل أمة او الى كل قوم ولا أرى سوى يوسف وإن لم تأخذ قصته فى القرآن نفس الإتجاه الذى أتخذه موسى او عيسى او محمد على سبيل المثال."
الإجابة على سؤال هل موسى(ص) كان رسولا للمصريين ؟هى :
موسى (ص) كغيره من رسل الله كانت رسالتهم لكل الناس وليس لقوم محددين وقد سبق مناقشتى للموضوع فى مقال موجود فى الموقع هو ردا على أن محمد(ص) الوحيد المبعوث للعالمين والدليل على أنه مبعوث لقوم فرعون وهم من أسميتهم المصريين قوله تعالى ""ولقد أرسلنا موسى بآياتنا وسلطان مبين إلى فرعون وملائه"وقوله ""ثم أرسلنا موسى وأخاه هارون بآياتنا وسلطان مبين إلى فرعون وملائه فاستكبروا وكانوا قوما عالين قالوا أنؤمن لبشرين مثلنا وقومهما لنا عابدون فكذبوهما فكانوا من المهلكين "وقوله " ولقد أرسلنا موسى بآياتنا وسلطان مبين إلى فرعون وهامان وقارون"وهناك أقوال كثيرة غير هذا
وأيضا يوسف (ص)كان رسولا لمن كان فى مصر والدليل هو دعوته أصحاب السجن وهم ممن كانوا يعيشون فى مصر لعبادة الله بقوله "يا صاحبى السجن أأرباب متفرقون خير أم الله الواحد القهار "وقطعا دعا الملك وغيره ممن عاشوا فى مصر وقد هلكوا كما هلك فرعون وقومه فيما بعد لأنه لم يؤمن قوم ممن سبقوا عصر محمد سوى قوم يونس(ص)
وأود أن أشير إلى نقاط فى المقال أولها لماذا لا يوجد ذكر لموسى(ص) ويوسف (ص) فيما يسمى حاليا زورا التاريخ الفرعونى فى بلدنا والسبب هو أن مصر فى القرآن الحالى ليست مصر الحالية وقد ناقشت هذه النقطة فى مقالى فى الموقع حكاية الصلاة أو رواية الصلاة وسوف أنقل لك الجزء الخاص بمصر فى المقال " فقلت وهذا يعنى أن مصر هى الأخرى ليست مصر الحالية لأن موسى (ص)وصل مدين ولابد أنها كانت مجاورة لمصر ولكنها لا تقع داخل سلطان فرعون فقال طه الركوبى هذا جنون والله فقال عبد الله بل هو العقل فقلت ولكن فى القرآن ما يدل على أن طور سينين لم تكن تقع داخل مصر إطلاقا بدليل أن فرعون لم تكن له سلطة بعد البحر الذى عبره بنو إسرائيل لأنهم وجدوا قوما يعبدون الأصنام ولو كانوا من قوم فرعون لقاتلوهم أو لبعث فرعون من يأمرهم بقتالهم وهذا هو قوله تعالى بسورة الأعراف "وجاوزنا ببنى إسرائيل البحر فأتوا على قوم يعكفون على أصنام لهم قالوا يا موسى اجعل لنا إلها كما لهم آلهة قال إنكم قوم تجهلون "ومن ثم فسيناء كانت منطقة تفصل بين مدين ومصر الحقيقية فقال عبد الله كلام سليم يتبين صدقه من كلام فرعون ذاته بسورة الزخرف "أليس لى ملك مصر وهذه الأنهار تجرى من تحتى "فهنا الرجل بلاده بها أنهار بينما مصر الحالية ليس بها سوى نهر النيل زد على هذا أن موسى (ص)لما كان فى سيناء وطلبوا منه الأطعمة الأخرى قال لهم "انزلوا مصرا فإن لكم ما سألتم "وهذا يعنى أن سيناء لم تكن جزء من مصر إطلاقا فقال عمران الصيرفى حتى قول يوسف(ص)بسورته "ادخلوا مصر إن شاء الله أمنين "يدل على أن مصر هو اسم بلدة واحدة هى عاصمة الدولة بدليل أن يعقوب(ص)والأسباط(ص)جاءوا من البادية كما قال يوسف(ص)"وجاء بكم من البدو "ومن ثم لا علاقة لمصر الحالية بالحقيقية فتلك كانت بلدة واحدة مقر للحكم والحالية دولة لا يوجد بها بلدة تسمى مصر فقط عدا مصر العتيقة فقال سيف التونى وقول فرعون "وهذه الأنهار تجرى من تحتى "يعنى أن مصر البلدة أو العاصمة كانت تجرى فى أرضها عدة مصادر للمياه وهذا غير ملاحظ فى أى بلدة فى مصر الحالية فقال على المعافرى وأيضا أن فرعون لما بعث بمشورة حاشيته بعثها للمدائن وليس لمصر وهو قولهم بسورة الأعراف "وأرسل فى المدائن حاشرين يأتوك بكل ساحر عليم "ولو كانت مصر اسم للدولة لقالوا فى مصر ولم يقولوا المدائن فقلت وحتى قوله بسورة يونس "وأوحينا إلى موسى وأخيه أن تبوءا لقومكما بمصر بيوتا "يعنى أن القوم جعلوا مساكنهم كلها فى مكان واحد هو فى البلدة المسماة مصر وليس فى ما يسمى الدولة ككل فقال عبد الله ولا تنسوا أن بين مصر وسيناء أرض التيه وبحر هو الذى غرق فيه فرعون وقومه وفى هذا قال تعالى بسورة الأعراف "وجاوزنا ببنى إسرائيل البحر "ولا يوجد بين سيناء الحالية وبقية مصر بحر فاصل ومن ثم فمصر فى القرآن ليست ما نطلق عليه مصر حاليا"
وقولك أنه لا يوجد أثر يدل على فرعون وقومه فهو مخالف للقرآن الحالى حيث حفظ الله بدن فرعون وهو قوله تعالى " فاليوم ننجيك ببدنك لتكون لمن خلفك آية"والسبب فى حفظه هو كونه آية أى عبرة لمن يأتى من بعده فيراه
Admin
Admin
Admin

عدد المساهمات : 95062
تاريخ التسجيل : 11/07/2009
العمر : 55
الموقع : مكة

https://betalla.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة

- مواضيع مماثلة

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى