بيت الله
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» داعية تونسي
اليوم في 3:00 pm من طرف Admin

» السياحة فى الإسلام
اليوم في 5:57 am من طرف Admin

» بل مكر الليل والنهار
اليوم في 5:50 am من طرف Admin

» ألم تر أن الله يولج الليل فى النهار ويولج النهار فى الليل
اليوم في 5:49 am من طرف Admin

» ومن آياته منامكم بالليل والنهار
اليوم في 5:49 am من طرف Admin

» ومن رحمته جعل لكم الليل والنهار لتسكنوا فيه
اليوم في 5:48 am من طرف Admin

» من إله غير الله يأتيكم بليل تسكنون فيه
اليوم في 5:47 am من طرف Admin

» أرأيتم إن جعل الله عليكم الليل سرمدا
اليوم في 5:46 am من طرف Admin

» ألم يروا أنا جعلنا الليل ليسكنوا فيه
اليوم في 5:46 am من طرف Admin

» وهو الذى جعل الليل والنهار خلفة
اليوم في 5:45 am من طرف Admin

» وهو الذى جعل لكم الليل لباسا
اليوم في 5:44 am من طرف Admin

» يقلب الله الليل والنهار
اليوم في 5:43 am من طرف Admin

» وله اختلاف الليل والنهار أفلا تعقلون
اليوم في 5:43 am من طرف Admin

» ذلك بأن الله يولج الليل فى النهار
اليوم في 5:42 am من طرف Admin

» من يكلؤكم بالليل والنهار من الرحمن
اليوم في 5:41 am من طرف Admin

» وهو الذى خلق الليل والنهار
اليوم في 5:28 am من طرف Admin

» يسبحون الليل والنهار لا يفترون
اليوم في 5:27 am من طرف Admin

» ومن أناء الليل فسبح
اليوم في 5:25 am من طرف Admin

» ومن الليل فتهجد به نافلة لك
اليوم في 5:23 am من طرف Admin

» أقم الصلاة لدلوك الشمس إلى غسق الليل
اليوم في 5:23 am من طرف Admin

» وجعلنا الليل والنهار آيتين
اليوم في 5:22 am من طرف Admin

» فأسر بأهلك بقطع من الليل واتبع أدبارهم
أمس في 11:49 am من طرف Admin

» فأسر بأهلك بقطع من الليل واتبع أدبارهم
أمس في 6:53 am من طرف Admin

» وسخر لكم الليل والنهار
أمس في 6:52 am من طرف Admin

» ومن هو مستخف بالليل
أمس في 6:51 am من طرف Admin

» يغشى الليل النهار
أمس في 6:50 am من طرف Admin

» وأقم الصلاة طرفى النهار وزلفا من الليل
أمس في 6:49 am من طرف Admin

» فأسر بأهلك بقطع من الليل
أمس في 6:49 am من طرف Admin

» هو الذى جعل لكم الليل لتسكنوا فيه
أمس في 6:48 am من طرف Admin

» كأنما أغشيت وجوههم قطعا من الليل مظلما
أمس في 6:47 am من طرف Admin

» إن فى اختلاف الليل والنهار لآيات لقوم يتقون
أمس في 6:46 am من طرف Admin

» يغشى الليل النهار
أمس في 6:45 am من طرف Admin

» فالق الإصباح وجعل الليل سكنا
أمس في 6:44 am من طرف Admin

» فلما جن عليه الليل رآ كوكبا
أمس في 6:43 am من طرف Admin

» هو الذى يتوفاكم بالليل
أمس في 6:42 am من طرف Admin

» وله ما سكن فى الليل والنهار
أمس في 6:41 am من طرف Admin

» إن فى اختلاف الليل والنهار لآيات لأولى الألباب
أمس في 6:41 am من طرف Admin

» يتلون كتاب الله أناء الليل
أمس في 6:39 am من طرف Admin

» تولج الليل فى النهار
أمس في 6:38 am من طرف Admin

» الذين ينفقون أموالهم بالليل والنهار
أمس في 6:37 am من طرف Admin

يناير 2018
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031    

اليومية اليومية

دخول

لقد نسيت كلمة السر

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


Bookmark & Share
Bookmark & Share
Bookmark & Share

خرافة طاقية الإخفاء

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

خرافة طاقية الإخفاء

مُساهمة من طرف Admin في الخميس مارس 30, 2017 1:30 pm

الاختفاء والمراد أن يكون الإنسان أمام الغير ولا يروه بسبب ما يلبسه وفى حكاية حجر الفيلسوف نجد ثوب الاختفاء كما فى قوله :
"وسأل هارى ما هو ؟ ورفع القماش الفضى اللامع من على الأرض كان ملمسه غريبا يشبه ملمس الماء قار رون مبهورا إنها عباءة الإخفاء إننى متأكد من ذلك هيا جربها ووضع هارى العباءة على كتفيها وصرخ رون إنها هى فعلا انظر إلى أسفل
نظر هارى إلى قدميه لم تكن موجودتين أسرع إلى المرآة فلم ير من انعكاس صورته سوى رأسه وكأنه يطير وحده فى الهواء وقد اختفى جسمه تماما جذب العباءة على رأسه فاختفت صورته من المرآة تماما "ص171
وأما فى حكاية ألف ليلة وليلة فنجد طاقية الإخفاء كما فى الفقرة التالية :
"فوجد ولدين صغيرين من أولاد السحرة والكهان وبين أيديهما قضيب من النحاس منقوش بالطلاسم وبجانب القضيب طاقية من الآدم بثلاثة تروك منقوش عليها بالبولاد أسماء وخواتم القضيب والطاقية مرميان على الأرض والولدان يختصمان ويتضاربان عليهما حتى سال الدم بينهما، وهذا يقول: ما يأخذ القضيب إلا أنا وآخر يقول: ما يأخذ القضيب إلا أنا فدخل حسن بينهما وخلصهما من بعضهما وقال لهما: ما سبب هذه المخاصمة? فقالا له: يا عم أحكم بيننا فإن الله تعالى ساقك إلينا بالحق فقال لهما: قصا علي حكايتكما وأنا أحكم بينكما، فقالا له: نحن الاثنان أخوان شقيقان وكان أبونا من السحرة الكبار وكان مقيماً في مغارة في هذا الجبل ثم مات وخلف لنا هذه الطاقية وهذا القضيب وأخي يقول: ما يأخذ القضيب إلا أنا وأنا أقول: ما يأخذه إلا أنا، فاحكم بيننا وخلصنا من بعضنا، فلما سمع حسن كلامهما قال لهما: ما الفرق بين القضيب والطاقية وما مقدارهما فإن القضيب بحسب الظاهر يساوي ستة جدد، والطاقية تساوي ثلاثة جدد فقالا له: أنت ما تعرف فضلهما فقال لهما: أي شيء فضلهما فقالا له في كل منهما سر عجيب، وهو أن القضيب يساوي خراج جزائر واق الواق بأقطارها والطاقية كذلك، فقال لهما حسن: يا ولدي بالله اكشفا لي عن سرهما فقالا له: يا عم أن سرهما عظيم إن أبانا عاش مائة وخمساً وثلاثين سنة يعالج تدبيرهما حتى أحكمهما غاية الأحكام وركب فيهما السر المكنون واستخدمهما الاستخدامات الغريبة ونقشهما على مثل الفلك الدائر وحل بهما جميع الطلاسم، وعندما فرغ من تدبيرهما أدركه الموت الذي لا بد لكل أحد منه، فأما الطاقية فإن سرها أن كل من وضعها على رأسه اختفى عن أعين الناس جميعاً فلا ينظره أحد ما دامت على رأسه، وأما القضيب فإن سره أن كل من ملكه يحكم على سبع طوائف من الجن والجميع يخدمون ذلك القضيب فكلهم تحت أمره وحكمه وكل من ملكه وصار في يده إذا ضرب به الأرض خضعت له ملوكها وتكون جميع الجن في خدمته."
وقال "وقالت له سبحان من يحيي العظام وهي رميم والله ما كنت أنت وزوجتك إلا من الهالكين والآن يا ولدي قد نجوت أنت وزوجتك وأولادك لأني أعرف القضيب وأعرف صاحبه فإنه كان شيخي الذي علمني السحر وكان ساحراً عظيماً مكث مائة وخمساً وثلاثين سنة حتى كان أتقن هذا القضيب وهذه الطاقية فلما انتهى من إتقانهما أدركه الموت الذي لا بد منه وسمعته يقول لولديه يا ولدي هذان ما هما من نصيبكما وإنما يأتي شخص غريب الديار يأخذهما منكما قهراً ولا تعرفان كيف يأخذهما: فقالا يا أبانا عرفنا كيف يصل إلى أخذهما فقال لا أعرف ذلك
فأخذ حسن القضيب بيده وضرب به الأرض وقوي جنانه وقال يا خدام هذه الأسماء احضروا إلي وأطلعوني على إخوانكم وإذا بالأرض قد انشقت وخرج منها عشر عفاريت كل عفريت منهم رجلاً في تخوم الأرض ورأسه في السحاب فقلبوا الأرض بين يدي حسن ثلاث مرات، وقالوا كلهم بلسان واحد لبيك يا سيدنا والحاكم علينا بأي شيء تأمرنا فنحن لأمرك سامعون ومطيعون أن شئت نيبس لك البحار وننقل لك الجبال من أماكنها
وكشف الطاقية فلما رأوه عرفوه وصاحوا بقولهم يا أبانا فبكت أمهم حين سمعتهم يذكرون أباهم وقالت: لا حيلة في قدرة الله وقالت في نفسها يا للعجب ما سبب ذكرهم لأبيهم في هذا الوقت وندائهم له فلم يطق حسن الصبر حتى كشف الطاقية عن رأسه فنظرته زوجته، فلما عرفته زعقت زعقة أزعجت جميع من في القصر ثم قالت له: كيف وصلت إلى هنا? هل من السماء نزلت أو من الأرض طلعت ثم تغرغرت عيونها بالدموع فبكى حسن.
فلما حكى لها فرحت بذلك وقالت له: يا ولدي كما ملكت زوجتك وأولادك أسمع مني ما أقول لك عليه أنا ما بقي لي عند هذه الفاجرة إقامة بعدما تجاسرت علي ونقلتني وأنا راحلة من عندها إلى مغارة السحرة لأقيم عندهم وأعيش معهم إلى أن أموت وأنت يا ولدي البس الطاقية وخذ القضيب في يدك وأدخل على زوجتك وأولادك في المكان الذي هم فيه وأضرب الأرض بالقضيب وقل يا خدام هذه الأسماء تطلع إليك خدامه فإن طلع لك أحد من رؤوس القبائل فأمره بما تريد وتختار ثم أنه ودعها وخرج ولبس الطاقية وأخذ القضيب معه ودخل المكان الذي فيه زوجته فرآها في حالة العدم مصلوبة على السلم وشعرها مربوط فيه وهي باكية العين حزينة القلب في أسوأ حال لا تدري طريقة لخلاصها وأولادها تحت السلم يلعبون وهي تنظرهم وتبكي عليهم وعلى نفسها بسبب ما جرى لها مما أصابها، وهي تقاسي من العذاب والضرب المؤلم أشد النكال،"
نجد هنا طاقية الاخفاء التى تخفى المخلوق عن أنظار غيره وهو كلام كله يصرف الناس عن السعى فى مناكب الأرض بحثا عن الرزق ويجعلهم يبحثون عما لا وجود له فيضيعون ويضيعون من خلفهم
avatar
Admin
Admin

عدد المساهمات : 70126
تاريخ التسجيل : 11/07/2009
العمر : 49
الموقع : مصر

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://betalla.ahlamontada.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى